الثلاثاء، مايو 01، 2007

قصة قصيرة

بعد منتصف الليل وفى شوارع أسيوط الهادئة ظل يمشى هو وصديقه العائد منذ أيام قليلة من الخليج فى أجازة بعد سنتان من العمل المتواصل
كان يشعر أن صديقه منهك خائر القوى يبحث عن أجازة ينسى فيها هموم العمل والغربة
كان يشعر أن صديقه يفتقد كل شبر فى البلد
تكلما فى كل شئ
ذكريات الجامعة وظروف العمل وماذا ينوى كل منهما ان يفعل بحياته
تكلما عن أصدقائهما
من تزوج ومن وجد عملا ومن لم يستطع أن يجد عملا بعد
ثم تكلما عن مصر وعن أسيوط
الصديق: حلو الشغل اللى بيعمله المحافظ الجديد
هو: اه نشيط وعايز يعمل حاجة احسن من البروطة اللى قبله
الصديق: بس انا مش عاجبانى عواميد النور النيون دى، بحس ان النور الأحمر أظرف
هو: ليه بالعكس النور النيون ده مريح للعين اكتر
الصديق: بس انا سمعت ان العواميد الجديدة دى غالية اوى، بيقولوا ان الواحد ييجى بعشرين الف جنيه وشوف بقى هو جايب كام واحد
هو: ياعمى هى فلوسنا ولا هى حتى بلدنا
نظر إليه صديقه بحدة، لم يكن ينتظر أن يسمع مثل هذه الكلمة، وحتى هو نفسه لم يتخيل أنه قال هذه الكلمة
ثم أكملا طريقهما فى صمت فلم يعد هناك ما يمكن أن يقال
وبقى السؤال فى رأسيهما يمشى معهما ويدور حولهما
ياترى هى بلدنا؟

هناك 14 تعليقًا:

غير معرف يقول...

لا يا باشا بلدنا و امرها يهمنا كلنا
بس ف ناس فقدت الامل و الاحساس بذلك
بس دى مشكلتها
ف ناس متغربه ف بلدها بمزاجها
لكنها بلدنا و بنحبها بكل احزانها و افراحها
بلدنننننننننننننننننننا

احمد عثمان

Casper يقول...

آدى واحد جاوب على السؤال
عمى أحمد عثمان قال انها بلدنا

sendbad يقول...

اه بلدنا بس للاسف قدروا يخلوا الناس بلا هوية
تحياتي ياكاسبر بسيطة القصة بس المعني كبير قوي وهي دي ميزتك السهل الممتنع

Casper يقول...

متشكرين با سندباد باشا
لما ييجى المدح من واحد بيعرف معنى الكلمة زيك يبقى كبير اوى عندى

غير معرف يقول...

بلدنا؟؟؟
معتقدش ان كنا لا عارفين ناخد حق فيها ولا عارفين نأديلها واجب ولا عارفين نكرها ولا عارفين نحبها بلدنا منين؟؟؟ان كان كل حاجة فيها مش ملكنا ولا احنا ملكها
يمكن في يوم هتبقى بلدناويمكن لأ
بس والله انا عاجباني عواميد النور.حلوة بجد
سوسة

Casper يقول...

والله وانا عاجبانى بس مش عارف ليه صاحبى مش عاجباه
قال غالية قال زى مايكون هو وزير المالية

fateh يقول...

هاقول كلمتين
كلمتين يا مصر يمكن هم اخر كلمتين

ايوة فعلا العواميد حلوة ومنورة البلد وخلت الليل نهار مش عارف متضايقين منها ليه
انا عن نفسي متحمس جدا لللي بيعمله المحافظ
ودي بلدنا امال بلد مين يعني واي حاجة بتحصل فيها اكيد احنا لينا يد حتي لو كان فساد وتدهور اقتصادي واخلاقي وعلمي احنا برضه السبب فيه مش هانرمي كل شئ علي الحكومة والحاكم لاننا في ايدينا كل حاجة بس مش بنعمل حاجة

Casper يقول...

والله كلام منطقى جدا ووجهة نظر ليها احترامها

Ahmed Hasan يقول...

أكيد بدلنا...و اللي بيحصل فيها الناس مشتركة فيه مع الحكومة...
بس الكومة هيا اللي ممكن ننتقدها...و نقولها عملتي ليه يا حكومة و ما عملتيش ليه...
سيادة البيه المسؤول...اسمه "مسؤول"...يعني يسأل عما يفعل...يتحاسب ...يكافأ أو يعاقب...
سلوك الشعب سببه غياب الحكومة...الناس بتاكل في بعضيها عشان مش لاقيين حكومة تجيبلهم حقهم...

Ahmed Hasan يقول...

أنا أول مرة ادخل على التعليقات...و فوجئت ان فيه بنات حواء هنا معانا كمان...
قوم فز ياد منك له وسعو مكان!!!

Casper يقول...

انا يا باشا فزيت من زمان والله
كلامك يا احمد بيه يتلخص فى كلمتين إن صلح الراعى تصلح الرعية
وعلى رأى شعبولا بس خلاص

مواطن مطحون يقول...

ايه ته تو
انا سمعت انه فيه حريم هنا وسايبنى قاعد ببنطلون الترنك والفانله الحملات مش منظر يا جدعان اخش البس الحته العبايه اللى جيبهالى جوز خالتى من السعوديه على الشبب الجديد ابو صابع علشان طقم الروشنه يكمل يا معلم واختطف انظار البنات كعهدكم بى .

تعليقا على موضوع ابو الكابتين كاسبر
انا شايف من وجهه نظرى البسيطه ان احنا عايشين اغراب فى بلدنا والدليل قالوله انا هقولك مثال بسيط تخيل لو سايح لومؤاخذه ميسواش اتنين دولار فى بلدهم وتلاقيه من حوارى شيكاغوا ومعاه دبلوم وربنا كرمه من نصبايه بقرشين حلوين قال يجى يتسيح بيهم عندنا فى مصر تخيل بقى ان الراجل ده ليه وضع وبيتعمله الف حساب اكتر منك انت يا معفن يا اللى المفروض تجرات وحطيت راسك براسه ده يا عم سايح اينعم وممكن يبهدلك هدومك بس لما بيجى هنا بيدخل على رتبه وزير تخيل انت بقى يا غلبان لو روحت عندهم هناك على نفس المسمى انك سايح شوف هتتعامل ازاى مش هقول ازاى لان كلكم عارفين ازاى ومايزال السؤال مطروحا يا ترى البلد دى بلدنا ؟؟؟؟؟؟

Casper يقول...

لا تعليق انا سالت السؤال وكل واحد يقول رأيه انا عن نفسى مش عارف

Casper يقول...

انا نسيت موضوع الترنك ده يابو ....
طول عمرك شياكة واخر رواشة
وريهم الشياكة