الأربعاء، نوفمبر 28، 2007

أوراق الخريف



1
اصفرت فقذفتها الاغصان وقلعتها الريح بلا رحمه لتسقط على الارض.. ومن يسقط تدوسه الاقدام.... تراكمت الجثث الصفراء فى حديقة منزلى اطنان فوق بعض حتى بات جمعها باليد ضرب من العبث وانفت الاحذيه من السير عليها....رائحة الموت تزكم انف الحياه لا مكان على الارض لاموات
اصبح شراء ماكينه للتخلص من الموتى هو الحل الوحيد، لم انسى شراء زيوتى العطريه المفضله ...
اليوم وانا اتطلع فى المرآه مدلكة جسدى بالزيوت العطريه ادركت ان المصريون يجيدون بالفطره ........فن التحنيط


2
كانت آخر الاوراق على الغصن حاولت بما لديها من قوه التشبث به احبته، خافت ان يكون مصيرها كالاخريات فأهدته اغلى ما تملك يد حانية تعطى وقلب اخضر ينبض فصفر لونها بدون قلب وضعف تشبثها بدون يد فلفظها الغصن كسابقاتها مرددا دون خجل لا مكان للصفار على الاغصان ولم ينتبه لكونه الآن............ يقف عاريا

3
ظلت تحلم بالحريه تحلم باليوم الذى تنطلق فيه تفعل ما تشاء وقتما تشاء، تطير محلقة فى السماء تاره او تهبط مداعبة الارض تارة اخرى.. راودها حلم الهجره فأنتظرت الخريف بفارغ الصبر تحسب على مقدمه الشهور والايام ، استعدت لتكون اول الاوراق المهاجره حملت احلامها وطارت مع اول نسمة هواء، طارت دون ان تلقى مجرد نظرة وداع للغصن والاوراق التى احتضنتها، طارت وهى لا تدرى ان من ينشد الحريه بعيدا عن الوطن ............داسته الاقدام

4
الدنيا غابة كبرى البقاء فيها للاقوى ....مقوله ترددت داخلى فترة من الزمن وعلى صداها كلما طحنتنى الحياه فتخلى عنى الاحباء....الى ان سكنت حديثا بجوار غابه، اشجا رها الكثيفه متلاحمة الاغصان ، إن ضعفت احداهن ولم تصمد امام الريح سندتها جارتها وان مالت اخرى احتواها صدر رفيقتها، لاكتشف اليوم عدم دقة....تلك المقوله

5
هالنى حجم الدمار الذى خلفه الخريف هذا العام وانا انظر من شرفتى على الحديقه المجاوره
يالبشاعة المنظر بل يا لبشاعة الخريف، كيف تكون له القدره على ارتكاب هذه المجازر الجماعيه، أهو مريض بالفصام
؟ يقتل بيد وينبت بالاخرى!! ووليد اليوم قتيل الغد!! تبا له من عابث، أرتفع صوت البكاء والنحيب كلما اقتربت الكتله البشريه السوداء من منزلى، لتتضح معالمها، جنازة لاسره غرقت فى حادث العباره الشهير، منظر الاب المكلوم وهو يحتضن نعوش الموتى مرددا بصوت نبحه البكاء سبحان المحى المميت .........لم يفارق مخيلتى
رشا ممتاز

السبت، نوفمبر 24، 2007

آه منا نحن معشر الحمير

آه منا نحن معشر الحمير


عزيز نيسين (1915- 1995) اسمه الحقيقي محمد نصرت نيسين

من مواليد تركيا عام 1915 في جزيرة قرب استانبول واستخدم اسم عزيز نيسن الذي عرف به فيما بعد كاسم مستعار كنوع من الحماية ضد مطاردات الأمن السياسي في تركيا و رغم ذلك فقد دخل السجون مرات عديدة ويعتبر عزيز نيسن واحد من أفضل كتاب ما يعرف بالكوميديا السوداء في العالم او ما تسمى بالقصص المضحكة المبكية و المضحك المبكي في حياته انه و برغم شهرته الواسعة في كل ارجاء العالم كمبدع فذ الا ان بلده الأم تركيا لم تعطه من حقه سوى القليل توفي عزيز نيسن في تموز عام 1995

وله مؤلفات عديدة منها كتاب يحمل اسم العنوان آه منا نحن معشر الحمير
وسوف نعرض قصة من مجموعة القصص بالكتاب بعنوان "مدين لك بسعادتي "


مدين لك بسعادتي

لقد تعرفت على فتاة رائعة الجمال يا صديقي
هل هي جميلة؟
ماذا تقول!!... انظر إلى صورتها كم هي رائعة الجمال
حقاً إنها جميلة جداً.... ولكن حافظ عليها ولا تفرط بها
نعم ، نعم لن أفرط بها
وهل أظهرت لك مودتها؟
أحياناً
إذاً حاول أن تستحوذ على قلبها
حسناً سأحاول إظهار جلّ براعتي في هذا المجال
***
ما هي أخبارك يا صديقي، وهل من جديد؟
والله، كل شيء على ما يرام، فكما قلت لك سابقاً لقد تعرفت على فتاة رائعة الجمال
ايهـ ـههههيه ؟
أحبها يا صاحبي، أحبها بجنون ولا أستطيع الابتعاد عنها، والعيش بدونها ضرب من المستحيل، تصور أن أوار حبها يتأجج في قلبي
وهل هي تحبك أيضاً؟
لا أدري
إذاً حاول أن تجد إلى قلبها سبيلاً
وكيف ذلك؟
كما تعلم يا صديقي فإني أمتلك التجربة في هذا المضمار. وذلك، حاول أن تغرقها بالهدايا خاصة بالزهور، فالنساء كما تعلم يعشقن الزهور، خاصة القرنفل الأحمر، كذلك حدثها بشكل دائم عن ذكائك الرفيع
***
لا أدري كيف أعبر لك عن شكري وامتناني
ماذا حصل؟
كأنك يا عزيزي تعرف تماماً كل رغباتها، لقد نفذت وصفتك كاملة، ولذلك أخذت تنظر إليّ نظرة حب ومودة. بربك قل لي وماذا أفعل بعد ذلك؟
حاول أن تأخذها إلى دور السينما ولكن، إياك والأفلام الجادة، حاول أن تكون الأفلام تراجيدية أو كوميدية أو موسيقية... وعندما تخرجان من دار السينما عرّجا على بائع المرطبات، وحاول أن تدعيها لتناول البوظة بالكريمة. كذلك أن تقتني في جيبك قطعاً من الشوكولا
ذهبنا البارحة إلى دار السينما ، وهناك أعطيتها قطعة الشوكولا، لقد فرحت كثيراً وبعد انتهاء عرض الفيلم عرّجنا على بائع المرطبات وتناولنا البوظة بالكريمة ـ إنك ذو ذوق رفيع ـ سنحاول الذهاب في نهاية هذا الأسبوع إلى منطقة بعيدة وجميلة، لذلك ما هي نصيحتك بهذا الخصوص؟
أستطيع القول، حسب تجربتي الشخصية.. أن أفضل منطقة هي "بويوك اذا" (الجزيرة الكبيرة) هناك حاولا التجوال على ظهور الحمير، إجلسا على الشاطئ، وارقصا، ولكن انتبه ، إياك ومراقصة الأخريات.
آخ يا صاحبي!!.... لو أستطيع إستحواذ قلبها
ستنجح في ذلك لا محال. إذا نفذت كل ما أقوله لك
ولكن لا أعرف كيف أعبر لك عن شكري الجزيل
أستغفر الله، ما هذا الكلام يا صاحبي، أنا لم أفعل شيء سوى أنني أحاول نقل تجربتي الخاصة كي تستفيد منها
***
قالت إنها متزوجة لذلك فإن جميع مشاويرنا كانت ناجحة
ولكن لم تقل لي... هل تحب زوجها؟
لا... على العكس فهي تنعت زوجها بالأبله كالحمار، وبالجلف الذي لا يعرف التعامل معها.
مسكينة هذه المرأة، ولكن لمَ لا تنفصل عنه؟
لقد لمحت ذات مرة قائلة "لو أستطيع الاعتماد عليك لانفصلت عن زوجي" ولا أدري ما العمل؟
لا تتركها، حاول أن تكون صديقها الصدوق، والمعين الوفي
ماذا حصل، وما فعلتما؟
لا تسألني يا صاحبي... إلى الآن لم أستطع الحصول على قبلة واحدة منها، إنها خجولة جداً، ولكني واثق من حبها لي
حاول أن تستمر بإغراقها في الهدايا، ولا تنسى العطور الفاخرة والنوع "سكاندال" (الفضيحة). كذلك يجب أن تهديها أقمشة ذات لون سماوي أو أزرق
وإذا عرف زوجها بالأمر فما العمل؟
ومن أين سيعرف، أليست هي القائلة بأن زوجها رجل معتوه وأحمق؟ وإذا كنت ترغب في أن أذهب معك لشراء الأقمشة فلا مانع لدي
حسناً يا صديقي، وبأقصى سرعة إن أمكن
ما هي الأخبار؟
سارة جداً يا عزيزي
هل تعلم بأنها فرحت كثيراً عندما أهديتها زجاجة العطر، وقالت أنه عطرها المفضل، وعندما رأت القماش... تصوّر يا عزيزي بأنها كانت ستفقد صوابها من شدة الفرح، ولكن إلى الآن ما زلنا كالمراهقين
حاول أن تقرأ لها بعضاً من أشعار يحيى كمال. وقل لها بأنك راغب في الزواج فيما لو انفصلت عن زوجها
***
ما بك يا صديقي، منذ فترة طويلة لم ألتق بك، أين أنت؟
مشاغل الحياة يا صاحبي! إن تلك المرأة انفصلت عن زوجها
وهل ستتزوجها؟
بالطبع ولم لا؟؟؟
ولكن لا تضيع الفرصة، هيا أسرع بزواجك منها قبل أن يطرأ على علاقتكما أي جديد
***
لا أعرف كيف أعبر لك عن شكري وامتناني؟
لقد تزوجنا البارحة وبذلك أكون مدين لك بسعادتي
وأنا بدوري لا أدري كيف أردّ لك جميلك، فأنا مدين لك بسعادتي لأنني انفصلت عن زوجتي

**

الأربعاء، نوفمبر 07، 2007

النسيان والتذكر



النسيان والتذكر

التهمت فكرتين عن النسيان
فتذكرت الماضي ونسيت الالتهام
فالتهمت فكرة ثالثة
فتذكرت ابعد لحظات الماضي غموضا
ثم افرغت كوب النسيان بأكمله
في فمي فاصبحت الآن
في الماضي وانا هناك
حاولت التنبؤ بالمستقبل
خوفا منه وطمعا في استقرار الحال
فتقيأت فكرتين عن السعادة
فكبرت قليلا
ثم تحاملت علي نفسي
وافرغت معدتي تماما
وانا الآن احدثكم من المستقبل
الذي كان الآن
والذي اصبح ماضيا
احسب انني اضعت الزمن الي الابد

محمد ممتاز

الأحد، نوفمبر 04، 2007

المنتحر بسبب الاكتئاب ضحية أم جاني!!!





عندما سمعت خبر وفاته حزنت بشدة وعندما علمت أنه مات منتحرا انزعجت وآسفت وتمنيت لو تكلمت معه قليلا وان تسمح الظروف بأن أساعده لكن سبق السيف العزل
أري جميع الناس يشعرون بالحزن والآسي لأنه مات
ومات منتحرا
اصدقاءه المقربون لا يصدقون أنه فعل هذا
فهو أزهري متدين الي حد ما ويعرف عاقبة الانتحار وماينتظره
يحاولون إيجاد مبرر أو ثغرة كما يفعل المحامون لكي يخرجوه براءة من تهمة الانتحار وعصيان المولي ونقص الإيمان
أدعو الله أن يصبر أهله فمصيبتهم مصيبتين
الموت وفقدان العائل الوحيد للأسرة
وعار الانتحار في مجتمع متدين يعتبر المنتحر كافراً طبقاً للنصوص الشرعية
أتذكر كيف كان خجولاً جداً وكريما ومهذباً مع الجميع
كيف يقوم شاب عمره لا يتجاوز 26 عاماً بالانتحار والقضاء علي حياته
ماعرفته عنه أنه كان يعاني من تعاسة في حياته ومشاكل مادية وخلافات عائلية وعدم وجود فرصة عمل رغم تفوقه الدراسي واجتهاده
كان يعول عائلته المكونة من 5 أفراد فقد تركهم والدهم منذ صغرهم
أشرف علي تربية أخوته حتي وصلوا للتعليم الجامعي
الاسبوع القادم كان ميعاد مناقشة رسالة الماجستير الخاصة به
قرر أن يقضي بنفسه علي حياته ولا ينتظر مستقبل مجهول
أعرف أن الانتحار جريمة ولكن ألا يمكن أن ننظر بعين الشفقة علي هذا المنتحر
هل كان قراراً سهلاً أن يقتل نفسه ويترك الحياة وكل مافيها؟
كلنا نعاني من لحظات الحزن والشعور بالألم والاكتئاب لكن وجود الأصدقاء وأشخاص يساندوننا معنوياً هو ما يخفف عنا ويعيدنا لدائرة الحياة
فما ذنب من لم يجد صديقاً يسمعه ويخفف عنه فأصبح فريسة للإكتئاب وهو مرض من نتائجه المتوقعة الانتحار
وللعلم فإن الإكتئاب مرض نفسي يؤدي لإختلال في العناصر المكونة للخلايا العصبية تجعل تصرفات المريض غير سوية ويعتمد علاج الاكتئاب بالدرجة الأولي علي ايجاد توازن بين هذه العناصر.
ما ذنب شاب تفوق في دراسته وقضي شبابه في العمل والانفاق علي عائلته
ماذنبه في فشله في ايجاد وظيفة
كيف نلومه وهو ضحية
لقد قال الله في كتابه أنه أرحم الراحمين وإن كان فينا من يرحم هذا الشاب فالله أرحم منه لهذا لا أخشي عليه من عذاب
ولن أخوض في تفسير آيات تقول انه كافر فإيماني بالله يجعلني علي يقين أنه ضحية لا ذنب له
الجاني هي قسوة الحياة
فمتي تكف الحياة عن قسوتها وترحم الضعفاء

الخميس، نوفمبر 01، 2007

كلمات سبارتكوس الأخيرة

لكل الأحرار
أهدي كلمات سبارتكوس الأخيرة
للشاعر الرائع أمل دنقل
*********
المجد للشيطان معبود الرياح
مَن قال "لا" في وَجْه مَن قال "نعمْ"
مَن علَّم الإنسانَ تمزيقَ العدمْ
وقال "لا" فلم يمتْ وظلَّ روحًا أبديةَ الألمْ
***
مُعَلَّقٌ أنا على مشانقِ الصَّباحْ
وجبهتي – بالموتِ – مَحنيَّهْ
لأنني لم أَحْنِها... حَيَّهْ!
***
يا إخوتي الذينَ يعبُرون في الميدان مُطرِقينْ
مُنحدرين في نهايةِ المساءْ
في شارِع الإسكندرِ الأكبرْ
لا تخجلوا... ولترْفعوا عيونَكم إليّْ
لأنكم مُعلَّقونَ بجانبي... على مشانِق القيصَرْ
فلترفعوا عيونَكم إليّْ
لربما... إذا التقتْ عيونُكم بالموتِ في عَينَيّْ
يبتسمُ الفناءُ داخلي... لأنكمْ رفعتُم رأسَكمْ... مرَّهْ
سيزيفُ لم تعدْ على أَكتافِهِ الصَّخرهْ
يحملُها الذين يُولدونَ في مخادِع الرقيقْ
والبحرُ – كالصَّحراءِ – لا يروي العطَشْ
لأنَّ مَن يقولُ "لا" لا يرتوي إلاَّ مَن الدُّموعْ
... فلترفعوا عيونَكم للثائرِ المشنوقْ
فسوف تنتهونَ مثلَه... غدًا
وقبِّلوا زوجاتِكم – هنا – على قارعةِ الطريقْ
فسوف تنتهون هاهنا... غدًا
فالانحناءُ مُرٌّ
والعنكبوتُ فوق أعناقِ الرِّجالِ ينسجُ الرَّدى
فقبِّلوا زوجاتِكم... إنِّي تركتُ زوجتي بلا وداعْ
وإن رأيتم طفليَ الذي تركتُه على ذراعِها بلا ذراعْ
فعلِّموهُ الانحناءْ
علِّموهُ الانحناءْ
... ... ...
اللهُ... لم يغفرْ خطيئةَ الشيطانِ حين قال "لا"
والودعاءُ الطيبونْ
هم الذين يَرِثونَ الأرضَ في نهايةِ المدى
لأنهم... لا يُشنَقونْ
فعلِّموهُ الانحناءْ
... ... ...وليس ثَمَّ من مَفَرٍّ
لا تحلُموا بعالَمٍ سعيدْ
فخلْفَ كلِّ قيصرٍ يموتُ:
قيصرٌ جديدْ
وخلْفَ كلِّ ثائرٍ يموتُ:
أحزانٌ بلا جدوىودمعةٌ سُدى
***
يا قيصرُ العظيم: قد أخطأتُ... إني أعترِفْ
دعني – على مِشنقتي – ألْثُمُ يَدَكْ
ها أنا ذا أقبِّل الحبلَ الذي في عُنقي يلتفُّ
فهو يداكَ، وهو مجدُك الذي يجِبرُنا أن نعبُدَكْ
دعني أُكَفِّرْ عنْ خطيئتي
أمنحكَ – بعد ميتتي – جُمْجُمَتي
تصوغُ منها لكَ كأسًا لشرابِك القويِّ
... فإن فعلتَ ما أريدْ
إنْ يسألوكَ مرةً عن دَمِيَ الشهيدْ
وهل تُرى منحتَني "الوجودَ" كي تسلُبَني "الوجودْ"
فقلْ لهم: قد ماتَ... غيرَ حاقدٍ عليَّ
وهذه الكأسُ – التي كانتْ عظامُها جمجمتَه –
وثيقةُ الغُفرانِ لي
يا قاتلي: إني صفحتُ عنكْ
في اللَّحظةِ التي استرحتَ بعدَها منِّي
استرحتُ منكْ
لكنني... أوصيكَ – إنْ تشأْ شنقَ الجميع
–أن ترحمَ الشجرْ
لا تقطعِ الجُذوعَ كي تنصبَها مشانق
لا تقطعِ الجُذوعْ
فربما يأتي الرَّبيعُ"
والعامُ عامُ جوعْ"
فلن تشمَّ في الفرُوعِ
... نكهةَ الثَّمرْ
وربما يمرُّ في بلادِنا الصَّيفُ الخَطِِرْ
فتقطع الصحراء... باحثًا عن الظِّلالْ
فلا ترى سوى الهجيرِ والرِّمالِ والهجيرِ والرمالْ
والظمأِ الناريِّ في الضُّلوع
يا سيدَ الشواهدِ البيضاء في الدُّجى
***
يا إخوتي الذينَ يَعْبُرونَ في الميدان في انحِناءْ
منحدرينَ في نهايةِ المساءْ
لا تحلُموا بعالَمٍ سَعيدْ
فخلْفَ كلِّ قيصرٍ يموتُ: قيصرٌ جديدْ
وإن رأيتمْ في الطَّريق هانيبالْ
فأخبروه أنني انتظرتُه مدًى على أبوابِ روما المُجهدهْ
وانتظرتْ شيوخُ روما
– تحت قوسِ النَّصر – قاهرَ الأبطال
ْونسوةُ الرومان بين الزِّينةِ المُعربدهْ
ظَلَلْنَ ينتظِرْن مَقْدَمَ الجنودْ
ذوي الرؤوسِ الأطلسية المجعَّدهْ
لكن هانيبال ما جاءتْ جنودُه المجنَّدهْ
فأخبروه أنني انتظرتُهُ..
. انتظرتُهُ
لكنهُ لم يأتِ
وأنني انتظرتُهُ...
حتى انتهيتُ في حبالِ الموتِ
وفي المدى: قرطاجةُ بالنار تَحترقْ
قرطاجةُ كانتْ ضميرَ الشمسِ:
قد تعلَّمتْ معنى الرُّكوع
والعنكبوتُ فوق أعناقِ الرجال
والكلماتُ تَختنقْ
يا إخوتي: قرطاجةُ العذراءُ تحترقْ
فقبِّلوا زوجاتِكم
إني تركتُ زوجتي بلا وَداعْ
وإن رأيتم طفليَ الذي تركتُه على ذراعها... بلا ذِراعْ
فعلِّموهُ الانحناءْ
علِّموهُ الانحناءْ
علِّموهُ الانحِناءْ