الأربعاء، أغسطس 25، 2010

أسيوط بعد الحرب

اللواء نبيل العزبى محافظ أسيوط


هل أسيوط مدينة منكوبة وأنا ماعرفش؟

هل أسيوط تم قصفها من اسرائيل مع لبنان مثلا واحنا ماكناش واخدين بالنا؟

هو فى ايه؟

الكهرباء يتم سحبها وقطعها يوميا

المياه يتم قطعها بالرغم من أن النيل يجرى من تحت أقدامنا

الطرق فى مدينة أسيوط اصبحت فى حالة يرثى لها وكأنها طرق بيروت بعد الحرب الأهلية

الزبالة تملأ الشوارع

ومع ذلك فالأخ العزبى محافظ أسيوط مازال يستنزف أموال الناس فى أسيوط

أى حد عايز يبنى عمارة لازم يدفع تبرع للمحافظة

أى حد عايز يأجر مرفق من مرافق المحافظة لازم يدفع دم قلب اللى خلفوه

وما زال الناس فى أسيوط تواصل نفاقها وتعليق لافتات تمدح فى المحافظ وكأنه بطل اسطورى

والله تستاهلوا اللى بيتعمل فيكوا

مصر كلها الآن وليس أسيوط فقط تعانى من نقص حاد فى المرافق وهو ما يدفعنا للتساؤل حول نظام مبارك وإنجازاته التى يتشدقون بها ليل نهار

انا نفسى اسأل السيد المحافظ ايه مصير كل عمدان الكهرباء اللى عملها دى وهو دلوقتى مضطر يطفى نصها عشان تخفيف الحمل على الكهرباء؟

وليه ياخد تبرعات من الناس غصب عنهم وهما اساسا بيدفعوا ضرائب؟ حتى لو كانوا رجال أعمال ومعاهم فلوس مش من حقه يعمل كدة

وليه مصر تصدر غاز طبيعى لإسرائيل بأقل من ثمنه إذا كنا اساسا محتاجين الغاز الطبيعى ده عشان توليد الكهرباء اللى واضح اننا عندنا عجز فيها؟

والوزير يطلع يقولنا رشدوا الاستهلاك

يعنى الإسرائليين يتكيفوا بالغاز الطبيعى بتاعى وبالرخيص كمان وأنا لأ؟

اعلم تماما أن اسئلتى ستظل معلقة للأبد بدون إجابة وربنا عنده العفو

هناك تعليق واحد:

sayed يقول...

ما الذي يريده العزبي من اهالي اسيوط .... هل يريد ان يصبح وزيرا علي حسابهم... ؟ هل يريد ان ترضي عنه القياده السياسيه حتي ولو كان الثمن تجويع وتشريد اهل اسيوط؟؟