الأربعاء، يونيو 13، 2007

مسبحة الرئيس

في ليلة من حالك الليلاتِ...
صليت ثم نمت في سباتِ...
وجدت سبحة الرئيس في يدي...
قررت ذكر الله...أمسكت بالحبّاتِ...
وجدتني أقول: ذاتي ثم ذاتي ثم ذاتي...
و بعدها كرّرت وِردا آخر...فقلتها...
لذّاتي...
كرّرتها ألفا من المراتِ...
ثم انتبهت فجأة...
و قلت ذاك حلم ليل سيء ما أقبحه...
هل يملك الرئيس أصلا مسبحة؟
للشاعر عبد الرحمن يوسف





لمن يريد أن يستزيد...
روح على يو توب و دور على "عبد الرحمن يوسف" و استلقى وعدك!!

هناك 6 تعليقات:

sendbad يقول...

انت باين عليك ناويها ناويها
بس بيني وبيك جامدة لاء جامدة صحيح

غير معرف يقول...

حقا رائعة من الشاعر عبد الرحمن يوسف لطالما احببت كلماته القوية
اما حكاية المسبحة فالإجابة بديهية على ما اعتقد
سوسة

Ahmed Hasan يقول...

ايه يا جماعة...
انا اللي فهمته ان الراجل قصده "رئيس" الوحدة المحلية لمركز و مدينة منفلوط!!

Ahmed Hasan يقول...

لا مؤاخذة ماخدتش بالي من تعليق سوسة...
أنا أول مرة أسمع اصلا بعبد الرحمن يوسف...و بصراحة حاسس بالندم!!
كلامه بيفكرني كتير بأحمد مطر...نفس سخرية و بساطة كلامته و استخدام القصة القصيرة و لكن بأبيات شعرية.

غير معرف يقول...

الصراحة انا أعرف عن الشاعر من اكتر من سنتين من منتدياته وأعرف كمان انه ابن الشيخ يوسف القرضاوي

Ahmed Hasan يقول...

ابن الشيخ يوسف القرضاوي؟!؟!؟!
و انا اقول جايب التمكن اللغوي ده منين...
ده مش بس شاعر...ده انا لقيت اغنية اسمها "الحزب الوثني الديموقراطي" من كلماته و ألحانه و غنائه!!!
بجد مصر ولادة يا جماعة