الجمعة، مايو 16، 2008

أيها الفأر ....... إنصرف


لا تنفك الجهالة تعم أركان الوطن المحروس وتأتينا كل يوم بما يضحكنا ويسلينا ويبكينا في نفس الوقت وأتساءل في نفسى متي يأتى اليوم الذى أرى فيه قومى عرباً و مسلمين وقد نفضوا عن عباءاتهم الجهل والخرافات وارتدوا ثوب العلم ويبدو أن هذا لن يتحقق في حياتى فمازلنا نزداد تعمقا في علوم الجن وتفسير الأحلام والطب الشعبى وأصبحنا رواد العالم في رسائل الاس ام اس والحمدلله وبالله التوفيق والله المستعان
ولهذا أقدم لكم بعض رسائل الاس ام اس التي وصلتني وبها قسم غليظ بأن أرسلها الي كل من أعرفه والا فسوف أصاب بالبري بري وداء الكلب فقررت أن أنشرها حتي أنال وإياكم الثواب

فائدة لطرد الفئران
تكتب بسم الله الرحمن الرحيم وسورة المسد ثم تكتب بعدها: أيها الفأر إرحل عنا، فإن لم ترحل فأذن بحرب من الله ورسوله ثم انصرفوا صرف الله قلوبهم وحسبنا الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم وصلي اللهم علي سيدنا ومولانا محمد وعلي آله وصحبه وسلم . ثم تكتب في اربع ورقات وتوزع على أركان البيت

فائدة لتقوية الذاكرة
تكتب في ورقة بسم الله الرحمن الرحيم المعوذتين وقل هو الله أحد ثم تأكل الورقة ( تبلها وتشرب ميتها)

. تم العثور على جثة الرسام الذي استهزء بالرسول صلى الله عليه وسلم محرووووووقه قرب مبنى الصحيفه ...!!! الله اكبر الله اكبررروالحكووومه الدنماركيه تتحدث عن الخبر ..!!! الحمد لله العزه لله ولرسوله وللمؤمنين


هذه قصة فتاه كانت تتابع قناة غنائيه على الدش وبينما امها كانت تقرا القرءآن الكريم , قالت لأمها ازعجتينا بالقرءان اذهبي الى مكان اخر فاصرت الام على البقاء في مكانها فقامت الفتاه فاخذت المصحف ورمت به على الارض فذهبت الام فحملت المصحف فوضعته على صدرها فسقطت البنت ارضا فخسف الله سبحانه وتعالى بها على شكل حيوان زاحف


فائدة من العبدلله
ما غاية الدين أن تحفوا شواربكم .... يا أمة ضحكت من جهلها الأمم

هناك 7 تعليقات:

غير معرف يقول...

إنا ل الله وإنا اليه راجعون

Casper يقول...

فأذن بحرب من الله ورسوله وحسبى الله ونعم الوكيل فى الفار؟
هههههههه
ده فار اسرائيلى ده ولا ايه
اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا عشان لو أخذتنا بيهم هايبقى تسونامى قليل علينا

Hook يقول...

امال احنا بقينا مضحكة الأمم من شوية؟
يا ريت بس الناس المتشنجة من كلامنا على قناة الناس يجو يقولو رأيهم
:-)

سالي محمد سالم يقول...

هههههههه والله كنت حتكلم فى الموضوع بس سبقتنى حقول برده الكلمتين اللى فى زورى على البلوج بتاعى بس بجد البوست ده هاييييل الناس خلاص مخها نام او اتحلل مش عارفه

غير معرف يقول...

بسم الله الذي تقشعر منه جلود الذين كفروا واسرفوا على انفسهم
اما بعد باختصار
لقد غبت بعضا من الوقت عن موقعكم هاذالاسباب خاصة ولم يتسنى لي ان اطلع على الرد على مشاركتي الاخيرة في موضوع قناةالناس ولن ارد لاني قد بلغت والحمد لله طبعا حسب زادي القليل مما اعرف عن دين الله وما انا بعالم ولا طالب ولا حتى طويلب علم انما انا مسلم اخذته الحمية في ما يفعل في دينه من قبل بنوا جلدته وقد عدت اليوم لارد باذن الله على الذي من بين الكثيرين الذين يخوضون في دين الله بغير علم والذين منهم يقدح بجهالة ومنهم من يتكلم لابراز نفسه في وسط الزحام و الفريق الثالث والاخير هو ما اسميه بمسلوب الشخصية والذي يتبع اتباع الحمقى لرؤوس الكفر في بلاد بنوا الاصفر و الذين يرون الغرب على اساس انه الجنة الموعودة والذين افهموااتباعهم من امه الطاهر الذي لا ينطق عن الهوى صلى الله عليه وسلم انه ارهابي ومتطرف ورجعي وانه ان لم يحسن الصنيع ولم يتبع مهديهم المنتضر (امريكا) فقد ضل ضل ضلالا بعيدا بذالك يجب ان يكون على خطهم ويطبق خارطة طريقهم وان يحب اسرائيلهم وان بكون مخلصا امهديهم المنتضر اينما كان وان يشارك معهم في حربهم الصليبية التي اعلنها على دين الاسلام ....اخي في الانسانية اسمع وضع هذه الكلمة وضعها نصب عينيك في حديث قدسي من اراد ان يعصيني فليعصني بغير رزقي وفي ارض غير ارضي واختم بهاذا الحديث الشريف “إنى والإنس والجن فى نبأ عظيم، أخلق ويعبد غيرى، أرزق ويشكر سواى، خيرى إلى العباد نازل وشرهم إلىّ صاعد، أتودد إليهم بالنعم وأنا الغنى عنهم! ويتبغضون إلىّ بالمعاصي وهم أفقر ما يكونون إلى.
أهل ذكرى أهل مجالستى، من أراد أن يجالسنى فليذكرنى، أهل طاعتى أهل محبتى، أهل معصيتى لا أقنطهم من رحمتى، إن تابوا إلى فأنا حبيتهم وإن أبوا فأنا طبيبهم، أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب ، من أتانى منهم تائباً تلقيته من بعيد، ومن أعرض عنى ناديته من قريب، أقول له : أين تذهب؟ ألك رب سواى، الحسنة عندى بعشرة أمثالها وأزيد، والسيئة عندى بمثلها وأعفو، وعزتى وجلالى لو استغفرونى منها لغفرتها لهم”.

moslim يقول...

موتوا غيضا فان القدس لن تعو د الا بالاسلام والمسلمين و دين محمد باق ما بقيت دنيا الرحمان

moslim يقول...

اطرحوا حلا ل
ضاهرة الارتداد عن دين الله بغباوة