الخميس، أكتوبر 08، 2009

ذعر فى «أسيوط» بسبب «المقابر الجماعية»ـ

7/10/2009

قررت المحافظة إقامة مقابر جماعية فى العديد من قرى الظهير الصحراوى على مستوى المحافظة، منها قرية دشلوط التابعة لمركز ديروط، وقرية مير التابعة لمركز القوصية، وهو ما أثار الذعر بين المواطنين.

وأكد عدد من أعضاء مجلس محلى المحافظة، رفضوا ذكر أسمائهم، وجود نقص كبير فى الكمامات والمواد الكيماوية والأكياس التى وصلت إلىمخازن مديرية الصحة والمدارس بأسيوط، مشيرين إلى أن هناك تعليمات من مديرى المدارس للتلاميذ بشراء الصابون والمنشفات «الفوط» خاصة فى مدارس القرى التى لم تنل من قرارات وزيرى الصحة والتربية والتعليم - حسبما ذكروا - سوى تقسيم الفصول والدراسة ٣ أيام بالتناوب


المصدر: جريدة المصري اليوم

ليست هناك تعليقات: